المحرر موضوع: بقيمة 5 ملايين دينار بحريني.. «أميانتيت» السعودية تحصل على عقد في محطة كهرباء  (زيارة 14087 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل marketman

  • مشرف
  • متسوق
  • *****
  • مشاركة: 14
  • الشعبية +2/-0
  • الجنس: ذكر
  • ومن يتقي الله يجعل له مخرجا ويرزقة من حيث لا يحتسب
الوسائط البحرينية   الثلاثاء  11 اغسطس 2009 في الساعة 11:00 صباحاً


قال العضو المنتدب، والرئيس التنفيذي لشركة أميانتيت العربية السعودية، سليمان التويجري: «إن الشركة حصلت على عقد لتوريد أنابيب بقيمة 5 ملايين دينار (نحو 13 مليون دولار) لمحطة الدور للكهرباء التي تقام في البحرين.

وأضاف التويجري لـ «الوسط» في تصريح خاص، أن «سوق الأنابيب في البحرين جيد وهناك طلب كبير»، موضحا، أن مبيعات الشركة في سوق البحرين من الأنابيب تصل إلى 70 مليون ريال (7 ملايين دينار) سنويا، و»مع إنشاء محطة الدور للكهرباء سترتفع مبيعاتنا بشكل أكبر؛ إذ حصلنا على عقد واحد بقيمة 50 مليون ريال (5 ملايين دينار)».



وذكر أن محطة الدور ستزيد حجم السوق بعشرات الملايين من الدنانير. مؤكدا أن البحرين تحتاج إلى كميات كبيرة من الأنابيب لتلبية الطلب المتزايد لتجهيز البنى التحتية، وتلبية احتياجات المشروعات التي يقوم بها القطاع العام أو الخاص.

وأوضح أن البحرين تقوم بتنفيذ مشاريع المياه والصرف الصحي، وهذه المشروعات المحرك الرئيسي الذي يغري المستثمرين على دخول السوق.

وتنفق البحرين مئات الملايين من الدولارات بغرض إنشاء وصيانة شبكة المجاري والصرف الصحي في البلاد؛ إذ أرست في العام الماضي 2008 وحده عقودا بقيمة 138 مليون دولار.

وذكر التويجري أن شركة «أميانتيت» الأم في السعودية، قامت بأسيس شركة «أميانتيت البحرين»، وذلك لإقامة مصنع للأنابيب على مساحة 60 ألف متر مربع في منطقة الاستثمار العالمية في البحرين، وباستثمارات تبلغ 230 مليون ريال سعودي (23 مليون دينار).

وبيَّن أن المواد الخام لتصنيع الأنابيب في البحرين سيتم استيرادها من الصين والسعودية، وسيتم إدخالها كلقيم في الصناعة وإعطاؤها قيمة مضافة عالية، ومن ثم تصديرها على شكل منتجات نهائية.

وأكد أن 40 في المئة من إنتاج المصنع سيوجه إلى السوق المحلية في البحرين، بينما سيتم تصدير 60 في المئة من الإنتاج إلى الدول المجاورة.وأوضح أن البحرين تعتبر مركزا للصادرات، مؤكدا أن الشركة ستقوم بتصدير منتجاتها المصنعة في السعودية من خلال ميناء الشيخ خليفة، لتوفير الوقت والجهد، موضحا أن المسافة بين المنطقة الشرقية وميناء الشيخ خليفة، قريبة.

وعن تفاصيل خطوط الإنتاج في المصنع المزمع انشاؤه في البحرين أوضح، أنه يتكون من خط لإنتاج أنابيب الفايبرغلاس GRP، وخط لإنتاج أنابيب الإيبوكسي GRE، وخط لإنتاج الراتنج (المادة الخام لتصنيع الأنابيب)، كما يشتمل على تقديم الخدمات الهندسية المرتبطه بصناعة الأنابيب، إضافة إلى إنشاء مكاتب تسويق لتصدير منتجات المصنع.

وقال: «ستبني الشركة مصنعا ينتج أنابيب الفايبرغلاس، وأنابيب الإيبوكسي وأنابيب الدكتايل والمواد الخام اللازمة للأنابيب (الراتنجات) وتقديم الخدمات الهندسية المتعلقة بصناعة الأنابيب بالاضافة إلى خدمات التصدير».

ووقعت شركة أميانتيت البحرين التابعة إلى شركة أميانتيت العربية السعودية الأسبوع الماضي اتفاقية مع مؤسسة محمد صلاح الدين للاستشارات الهندسية، يتم بموجبها ترسية عقد الاستشارات والتصميم الهندسي لمشروع مصانع الأنابيب المزمع إقامته في منطقة الحد الصناعية.

وبموجب الاتفاقية تقوم شركة صلاح الدين للاستشارات الهندسية وعلى مدار 18 شهرا بتقديم الدراسات والتصاميم الفنية، والحصول على الموافقات اللازمة من الإدارات الحكومية، وكذلك طرح مناقصات البناء، وتقييم العطاءات، بالإضافة إلى الإشراف الهندسي فترة البناء.

وقال سليمان التويجري: «إن هذه الاتفاقية تعد جزءا من رؤية الشركة المتخصصة في تصنيع وتوريد تكنولوجيا أنابيب الفيابرغلاس، وذلك بمشاركة شركة استشارية ذات سمعة في هذا المجال، والذي يعد من الخطوات الأولى في بناء لبنة هذه المصانع التابعة إلى شركة أميانتيت البحرين». وتعمل الشركة السعودية في مجال إنشاء المصانع، وامتلاك وإدارة وتشغيل المنشآت الصناعية وتسويق منتجاتها، وخاصة المشاريع الصناعية الخاصة بإنتاج الأنابيب بجميع أنواعها وجميع استخداماتها، والتجارة فيما يختص بأعمال الشركة ونشاطات أخرى قد تم تحديدها في النظام الأساسي للشركة.

وتمتلك «أميانتيت» السعودية عدة استثمارات في شركات أخرى بنسب مختلفة وهي: أميانتيت لصناعة الفايبرغلاس المحدودة 70 في المئة، أميانتيت لصناعة المطاط المحدودة 80 في المئة، أميرون العربية السعودية المحدودة 69.7 في المئة، بوندستراند المحدودة 60 في المئة، العربية السعودية لصناعة أنابيب حديد الدكتايل المحدودة 75 في المئة، العربية السعودية للمنتجات الخرسانية المحدودة 54.8 في المئة، العربية للمواد العازلة من الفايبرغلاس المحدودة 51 في المئة، منتجات البلاستيك السعودية المحدودة 48.2 في المئة.

وتراجعت الأرباح الصافية للشركة بنسبة 43 في المئة خلال الربع الثاني من العام الجاري 2009، لتصل إلى 40.5 مليون ريال مقابل 71 مليون ريال للربع المماثل من العام الماضي، ومقابل 48 مليون ريال للربع السابق بانخفاض 16 في المئة. وأرجعت الشركة سبب الارتفاع لإجمالي الأرباح والأرباح التشغيلية إلى مواصلة الطلب على منتجات الشركة، على رغم انخفاض المبيعات 21 في المئة، عن الربع المماثل من العام السابق؛ إذ بلغت المبيعات 897.7 مليون ريال للربع الثاني.
إذا جلست للناس فكن واعظاَ لقلبك ولنفسك ولا يغرنك اجتماعهم عليك فإنهم يراقبون ظاهرك والله تعالى يراقب باطنك

أسواق ومنتديات كل العرب